نسعد بالرد عليكم عبر
info@eie.sa
تواصل معنا عبر الهاتف
966592792787+
راسلنا عبر الواتس اب
اضغط هنا لبدء المحادثة

كيف يساهم الفيديو التسويقي في زيادة مبيعاتك؟

يعتمد المسوقون على استراتيجية التنويع والمزج بين المكونات الدعائية، للوصول إلى أكبر شريحة مستهدفة من جمهور المشترين. ولا شك أن لبعض مكونات العملية التسويقية وزن نسبي أكبر من البعض الآخر، وعلى رأس هذه المكونات الصور والفيديوهات التسويقية التي يمكن أن تؤدي إلى زيادة المبيعات بنسبة غير متوقعة.

تشير أغلب الدراسات إلى أن العملاء الذين يشاهدون فيديوهات تسويقية للمنتج يكونون أكثر ميلًا للشراء، نظرًا لواقعية المشاهِد، وللإجابات الضمنية التي يحتويها الفيديو لكثير من الأسئلة التي تدور في عقل العميل.

ليس هذا فحسب، بل هناك العديد من الأسباب التي تشجع أصحاب المتاجر الإلكترونية على منح الفيديوهات التسويقية اهتمامًا أكب، منها:

  • ميزة إضافية على محركات البحث:

من المعروف أن محركات البحث تقدم مزيجًا من النتائج عن المادة محل البحث، مثل الصور والخرائط والفيديوهات والأخبار وغير ذلك. ووجود فيديو تسويقي لمنتجك يعني أنك تحصل فرصة إضافية لظهور المنتَج في نتائج البحث، لا سيما إذا لم يكن لمنافسيك فيديوهات في نفس الموضوع.

إذا كنت تنتهج جذب العملاء من محرك البحث جوجل، فإنه من الأفضل أن ترفع الفيديوهات التسويقية على "يوتيوب" المملوك لنفس الشركة، كي تحصل على ترتيب أفضل في نتائج البحث.

  • الفيديوهات التسويقية أكثر جاذبية:

الاعتماد الكبير على الإنترنت وشبكات التواصل الاجتماعي أفرز نمطًا جديدًا من المشترين الذين يمكن وصفهم بالكسالى، أي الذين لا يرغبون في قراءة مواصفات المنتج التفصيلية والمنشورات الملحقة التي تستفيض في عرض مميزات السلعة، ومن هنا فإن هذه الشريحة، التي تتزايد يومًا بيوم، تفضّل اختيار حاجياتها بمشاهدة مقطع فيديو واحد وقصير يعرضها بجاذبية.

  • الفيديو التطور الطبيعي للصورة:

بدأت الإعلانات التقليدية بالنصوص ثم تطورت بإضافة الصور حتى قيل إن الصورة الواحدة بألف كلمة، ثم جاء الوقت لتطور الصور فتصبح مقاطع متحركة يمكنها مخاطبة أكثر من حاسة لدى المتلقي في نفس الوقت.

يمكن للفيديو التسويقي أن يجذب أذن المستمع وعينه في آن واحد، ويعرض عليهما الكثير من المعلومات بسرعة كبيرة، كما يمكن عن طريقه مخاطبة الغرائز الاستهلاكية بفعالية أكبر.

مفاهيم خاطئة عن استخدام الفيديو التسويقي:

تقف بعض المفاهيم المغلوطة عائقًا يمنع المسوقين وأصحاب المتاجر من استخدام الفيديوهات التسويقية، إذ يعتقدون أن صناعة الفيديو الترويجي عملية مكلفة ومعقدة، لكن هذا الافتراض غير صحيح.

وعلى العموم، يمكنك الحصول على فيديوهات ترويجية عظيمة الفاعلية، باتباع الخطوات العملية التالية:

  • وظّف محترفين لتصوير منتجاتك ولا تعتمد على أدواتك الخاصة ولا الهواة.

  • احصل على صورة لمنتجك من جميع الزوايا، ولقطات خاصة لنقاط التميز والقوة.

  • اصنع فيديوهات تعريفية بكيفية استخدام المنتَج، إضافة للفيديوهات التسويقية.

  • اقتبس بعض أفكار الحملات الدعائية للعلامات التجارية العالمية الأقرب لطبيعة منتجك، مع إضافة لمستك الخاصة.

  • شارك الفيديوهات التسويقية على مواقع التواصل الاجتماعي، وحفّز الحوار حولها، وادعم من يقومون بمشاركتها على حساباتهم الخاصة.

  • احرص على تضمين الفيديو قصة تضع في ثناياها مواصفات منتجك.

  • بعض الترفيه والمواد الطريفة، مثل أغنية خاصة أو شخصية مبتكرة، تساعد في انتشار الفيديو.

  • الفيديوهات التسويقية التي تقدم (قيمة مضافة) للمشاهد أكثر مشاهدة من غيرها، مثل فيديوهات شركات معجون الأسنان التي تقدم معلومات عن حماية الأسنان واللثة إلى جانب الإعلان.

  • اضافة مواد تفاعلية مثل الأسئلة وتلقي الردود عليها من المشاهدين يعمل على زيادة انتشار الفيديو.

  • فيديوهات الواقع تستقطب شريحة واسعة من المستخدمين، وهي قليلة التكلفة مقارنة بالفيديوهات التسويقية الاحترافية.

شارك المنشور مع أصدقائك

مقالات مميزة في ريادة